أخبار عالمية ، رياضة ، برامج الكمبيوتر والأنترنت ، برامج الفضائيات ...
 
دخولس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتالرئيسية

شاطر | 
 

 اسرار الرقم 7 في القرآن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
thawmat
نائب المدير العام

نائب المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 157
العمر : 36
تاريخ التسجيل : 09/10/2007

مُساهمةموضوع: اسرار الرقم 7 في القرآن   15.10.07 12:36

اسرار الرقم 7 في القرآن




الأذان:

وهو الإعلان بدخول وقت الصلاة يتكون من 7 جمل وهي، الله أكبر-أشهد أن لا إله إلا الله- أشهد أن محمدا رسول الله- حي على الصلاة- حي على الفلاح- الله أكبر- لا إله إلا الله.

الوضوء:

هو غسل أو مسح لسبعة أعضاء:

اليدين- الفم- الأنف- الوجه- الرأس- الأذنين- القدمين.

الصلاة:

-أول ركن بعد تكبيرة الإحرام هو قراءة الفاتحة وهي 7 آيات.

-الصلاة مكونة من مجموعة ركعات، وإدراك الصلاة يكون بإدراك ركعة منها، والركعة مكونة من 7 حركات:

قيام أو وقوف- انتقال إلى الركوع- انتقال من الركوع إلى الوقوف- انتقال إلى السجود- انتقال من السجود إلى الجلوس- انتقال إلى السجود- ثم انتقال من السجود إلى هيئة الوقوف، وبهذه الحركة الأخيرة تكون الركعة تامة وتبدأ نفس الحركات للركعة الموالية.

السجود هو قمة الخضوع لله عز وجل وهي الوضعية التي يكون العبد فيها أقرب إلى الله سبحانه وتعالى وقد أمرنا بالسجود على 7 أعظم عن ابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:"أمرت أن أسجد على سبعة أعظم على الجبهة وأشار بيده على أنفه واليدين والركبتين وأطراف القدمين" رواه البخاري ومسلم

ومن وفقه الله للسجود في الحياة الدنيا سيوفق للسجود بين يدي الله يوم القيامة، ومن أعرض عنه حرم منه يوم القيامة يقول عز من قائل:"يوم يكشف عن ساق ويدعون إلى السجود فلا يستطيعون، خاشعة أبصارهم ترهقهم ذلة وقد كانوا يدعون إلى السجود وهم سالمون" (القلم 42-43). وأول مخلوق سيكرمه الله بهذه النعمة يوم القيامة هو أفضل المخلوقات سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، فاعتبروا يا أولي الأبصار.

التشهد هو 7 كلمات، عن أبي موسى الأشعري أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:"إذا صليتم فكان عند القعدة فليكن من أول قول أحدكم التحيات الطيبات الصلوات لله السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله" رواه مسلم وأبو داود وأحمد. وزاد النسائي وابن ماجه قوله صلى الله عليه وسلم " "سبع كلمات هي تحية الصلاة"

الزكاة:

جاء ذكر العدد سبعة في مضاعفة أجر الصدقة يقول عز وجل:"مثل الذين ينفقون أموالهم في سبيل الله كمثل حبة أنبتت سبع سنابل في كل سنبلة مائة حبة والله يضاعف لمن يشاء والله واسع عليم" (البقرة 26).

الحج:

كما هو معلوم الطواف سبعة أشواط، والسعي بين الصفا والمروة سبعة أشواط أيضا، وعدد الجمرات التي ترمى هي سبعة، وعند ظهور هلال شهر ذي الحجة، على كل الحجاج انتظار مرور سبعة أيام منه، لتبدأ مناسك الحج.

والعجيب أن أول آية في القرآن ذكر فيها الحج هي قوله عز وجل:"يسألونك عن الأهلة قل هي مواقيت للناس والحج" (البقرة 189). وهذا الرقم من مضاعفات العدد 7

189 = 7 × 27

وفي الآية التي تليها في القرآن هي قوله عز وجل: "وأتموا الحج والعمرة لله" (البقرة 196).

وهذا الرقم أيضا من مضاعفات العدد 7 لمرتين:

196 = 7 × 28 = 7 × 7 × 4

والفرق بين الرقمين هو 7:

196 – 189 = 7

تربية الأولاد والرقم سبعة

أول ما يولد الطفل، من السنة أن يؤذن له في أذنه اليمنى، هذا الأذان المكون من 7 جمل يسمعها المولود لتذكره بخالقه وإلهه، وبعد مرور سبعة أيام، أي سبع دورات للأرض حول نفسها، يعق عنه ويحلق شعره ويختتن إن كان مولودا ذكرا روى أصحاب السنن عن سمرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "كل مولود رهينة بعقيقته تذبح عنه يوم سابعه ويحلق ويسمى".

بعد سبع سنين يعلم الصلاة، عن عبد الملك بن سبرة عن أبيه عن جده قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم:"علموا الصبي الصلاة ابن سبع سنين واضربوه عليها ابن عشر" رواه الترمذي وأبو داود والدارمي.

خاتمة
رأينا من خلال هذا البحث بعض الجوانب من التناسق العددي القائم على الرقم 7، بين خلق الله وبين ما جاء في القرآن الكريم وفي السنة النبوية من تشريعات وأحكام، ليعلم الناس أن هذا الدين قائم على نظام محكم ومعجز يقوم على حقائق رقمية وحسابات عددية، ولتكون دليلا جديدا وبرهانا واضحا على صدق نبوة محمد صلى الله عليه وسلم وأن هذا القرآن وهذه السنة وهذه الأحكام الإسلامية إنما هي من عند الخالق المبدع سبحانه القائل في محكم تنزيله: "هذا خلق الله فأروني ماذا خلق الذين من دونه" (سورة لقمان 11) وهو المعبود بحق والمشرع الواحد الأحد الذي لا مشرع سواه يقول سبحانه وتعالى: " شرع لكم من الدين ما وصى به نوحا والذي أوحينا إليك وما وصينا به إبراهيم وموسى وعيسى أن أقيموا الدين ولا تتفرقوا فيه" (سورة الشورى 13 ).

هذا التوافق والتطابق إن دل على شيء فإنما يدل على أهمية العدد 7 وأنه رقم يشهد على وحدانية الخالق والمعبود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.eauif.tk
Admin
المدير العام

المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 463
تاريخ التسجيل : 15/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: اسرار الرقم 7 في القرآن   15.10.07 12:49

جزاك الله خيرا أخي على المعلومات القيمة وعلى مشاركاتك المفيدة
القرآن الكريم كله معجزات لأنه كلام الله سبحانه وتعالى
بارك الله فيك

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dalilarrif.free.fr
 
اسرار الرقم 7 في القرآن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى دليل الريف :: المنتديات الفكريه والثقافيه :: المنتدى الإسلامي-
انتقل الى: